أهم الأخبارالأخبارانتهاكات السلطة

أمن السلطة يعتقل أسيرين محررين

الضفة الغربية/

اعتقلت أجهزة أمن السلطة الفلسطينية أسيرين محررين من سجون الاحتلال الإسرائيلي، فيما أفرجت عن أسير محرر بعد اختطافه ل32 دون أي سند قانوني !.

وفي مساء أمس، داهمت قوة مسلحة من مخابرات السلطة في الخليل منزل الأسير المحرر باسل دودين من بلدة دورا، وقامت بتفتيشه ومصادرة هاتفه واللابتوب الخاص به، قبل أن تعتقله.

وفي جنين، استدعى جهاز الأمن الوقائي الأسير المحرر همام عدنان كميل من قباطية للمقابلة الأمنية، قبل أن يعتقله.

وداخل سجون السلطة، يتعرض الطالب في جامعة فلسطين التقنية عبد القادر الخواجا للتعذيب الشديد، والمعاملة الحاطه بالكرامة.

كما أعلن الدكتور عدنان أبو تبانة اضرابه المفتوح عن الطعام داخل سجون السلطة فور اعتقاله أمس.

وكان القاضي قد تهجم على الدكتور تبانة لفظيا، قبل أن يحكم عليه بالسجن 3 أشهر بتهمة قدح مقامات عليا، وهي القاضي !!.

وفي سياق متصل، وبعد اضرابه عن الطعام واعتقاله على خلفية سياسية، أفرجت المخابرات عن الأسير المحرر من قرية طرامة قضاء دورا عماد جاد الله من سجن أريحا المركزي. وتعرض جاد الله للشبح والتعذيب الوحشي داخل زنازين سجن أريحا.