أهم الأخبارالأخبارتقارير خاصة

معركة ما بعد عباس.. الرجوب يهاجم علنا ماجد فرج

هاجم اللواء جبريل الرجوب أحد أقطاب حركة فتح ومؤسس جهاز الأمن الوقائي في الضفة الغربية وقائده لسنوات طويلة غريمه القيادي الجديد في الحركة اللواء ماجد فرج الذي يقود جهاز المخابرات العامة منذ عام 2006.

وقال الرجوب في كلمته العامة خلال اجتماع الجمعية العمومية لاتحاد الإعلامي الرياضي والتي تخللها اجراء الانتخابات: “لا أحد يستطيع ان يستقوي على شعبه بالعامل الخارجي حتى لو كان العامل الخارجي جمال عبد الناصر.. ايش رايكم”.

وأضاف “لا احد يعتقد ان شرعيته (…) انتم شايفين في كثير بتننطوا قال بدهم يصيروا رؤساء للشعب الفلسطيني,, بتننطوا من جهاز مخابرات لجهاز مخابرات.. يلعن ابوكم على أبو كل أجهزة المخابرات الي هون والي في جهنهم.. ما حدا بفرض علينا حدا”.

وعلى مدار السنوات الأخيرة احتدم الصراع بين الرجوب وفرج، خاصة في مجال التسريبات، حيث سرب فرج تسجيلات صوتية للرجوب تسببت في توتير علاقته مع مصر.

وقال الرجوب موجها حديثه لأعضاء الاتحاد الإعلامي قائلا:” عدوكم هو الإدارة المدنية والاحتلال الذي لا يردي ان يكون لنا رياضة او اعلام رياضي، وان أراد فلاستخدامها في تشويه وعي الناس ولضرب المناعة الوطنية”.

اريد منكم التفكير في انشاء مؤسسة وطنية وليس التفكير في السفر والرحلات، وعندما استلمت الاتحاد الرياضي التقيت بأعضاء الاتحاد الإعلامي واستأت جدا عندما اكتشفت ان همهم السفر والرحلات فقط، ولا يستطيعوا إدارة مجلة او تلفاز رياضي”.

وتحدث الرجوب عن أوضاع الاعلام الرياضي ووصف بعض القائمين عليها بالجهل، وبعضهم لا يعرف ان هناك اتحاد دولي للصحفيين الرياضيين.

ماجد فرج المسؤول عن تسريبات “الرجوب”

يشار إلى أن جبريل الرجوب وماجد فرج أعضاء في اللجنة المركزية لحركة فتح، ويعدان من مراكز ثقل وأقطاب تسعى للاستيلاء على مناصب محمود عباس الذي يسارع إلى الزوال لأسباب صحية وسياسية.

وهذا الفيديو الكامل لكلمة الرجوب من حسابه في موقع يوتيوب: