أهم الأخبارالأخبارتقارير خاصة

مقتل مواطن بالرصاص وسط جنين بعد أن تحدى قاتليه !

قتل الليلة الماضية مواطن بإطلاق مسلحين النار عليه وسط مدينة جنين شمالي الضفة الغربية، ولاذوا بالفرار، رغم انه كان يعرف قاتليه حيث كتب على صفحته بالفيسبوك قبلها بقليل فقط “الساعه ١٢ انا بكون باب داري تعالولي ادا عندكم دره رجوليه”.

وذكرت مصادر محلية أن عماد الأسمر (42 عامًا) أصيب بعدة رصاصات قاتلة توفي على إثرها ونقل جثمانه لمشفى جنين الحكومي.

ورغم أن المكان الذي جرت فيه الجريمة يعتبر في وسط المدينة إلا أن الشرطة وصلت متأخرة وشرعت بالتحقيق بعد أن لاذا الجناة بالفرار، كما أن تهديدات القتل كان تلاحق المغدور وقد كتب عنها مرارا علي صفحته بالفيسبوك، دون أن تحرك أجهزة أمن السلطة ساكنا، حتى قتل بالرصاص.

وتشهد الضفة الغربية موجة فلتان أمني، يعتبر عناصر الأجهزة الأمنية طرف رئيسي فيها، نظرا لغياب القانون والقضاء العادل.

وكتب الأسمر قبل أيام من مقتله قائلا “ولكم فلتوكم مني لاني رح افضحكم ياكلاااب بلا اسلاح معكم بلا خره بوجهكم بعرف منوين جبتوهن اختصرني انا وولادي وعربدو على غيرنا”.

وكان الأسمر ينتقد بشدة اعتقال الأجهزة الأمنية لصديقه بشار قصراوي في سجن اريحا، وكتب قائلا “الحمد لله لا انتي محبوس على مخدرات ولا على صرقه ولا نصب ولا على ط….. انتي في سجون اريحا.. بس ربنا يحرموا عمرو الي كان سبب في بعدك عن امك وابوك واهلك وفقستهم من فرحة العيد.. الك الله يا صديقي”.